Wikipedia

نتائج البحث

التسميات

آلام الكنيسة (14) محمد النبى الكذاب (11) العذراء (8) الكتاب المقدس (8) الوهية السيد المسيح (8) الاحتشام فى المسيحية (6) المحبة (6) التائبين (5) التجسد (5) الحقائق العلمية بالكتاب المقدس (5) الروح القدس (5) رسالة محبة (5) الاستعداد للمجئ الثانى (4) الصلاة (4) غضب السماء (4) اجابة اسئلة (3) البابا شنودة (3) البروتستانت و نحن (3) الشيطان (3) العبيد و الاحرار (3) المجئ الثانى (3) حكمة المعرفة (3) سير قديسين (3) شهادة بولس الرسول (3) البابا بنيامين و الغزو الاسلامى (2) التجلى (2) التواضع (2) الخمر فى المسيحية (2) الصليب (2) الكهنوت (2) الملاك جبرائيل ( رجُل الله ) (2) جُند الله (2) مسلم سابق (2) نشيد الانشاد (2) نفخ الروح و علم الاجنة (2) اتكا على صدر يسوع (1) اذبحوهم امامى (1) اصحاح لعنات الله (1) الاستشهاد فى المسيحية (1) الاكتئاب و علاجه بالطريقة المسيحية (1) البابا اثناسيوس الرسولى (1) البابا كيرلس (1) الحكم الالفى (1) الخطية الاصلية (1) الرؤيا (1) الزواج فى المسيحية (1) السيد المسيح (1) الصوم (1) الغزو الاسلامى (1) القتل فى العهد القديم (1) القديس مارمينا العجايبى (1) القرعة الهيكلية (1) الملاك ميخائيل (1) تعاليم روحانية (1) حزقيال 16 (1) حمارة بلعام (1) ختان يسوع المسيح (1) سمعان الشيخ (1) شهداء (1) فلك نوح (1) قانون الاحوال الشخصية (1) قصة الكنيسة القبطية (1) لصليب (1) لوقا البشير (1) مار مرقس (1) مجمع نيقية و اثبات لاهوت المسيح (1) مريم (1) مشايخ الاسلام (1) يهوذا الاسخريوطى (1) يوحنا آخر انبياء العهد القديم (1)

المشاركات الشائعة

Google+ Followers

الأحد، يونيو 09، 2013

أَنْتَ ابْنِي، أَنَا الْيَوْمَ وَلَدْتُكَ



مدونة غيورة القبطية

أَنْتَ ابْنِي، أَنَا الْيَوْمَ وَلَدْتُكَ


بنعمة ربنا إكمل : كيف كان يسوع المسيح هذا الاله الذى تجسد هو ابن الله و هو الذى قيل عنه أنه المسيا ( المسيح ) يأتى من نسل داود الذى جاءت منه السيدة العذراء القديسة البكر و البتول " مريم ابنة يواقيم "( 41 آخَرُونَ قَالُوا:«هذَا هُوَ الْمَسِيحُ!». وَآخَرُونَ قَالُوا:«أَلَعَلَّ الْمَسِيحَ مِنَ الْجَلِيلِ يَأْتِي؟ 42 أَلَمْ يَقُلِ الْكِتَابُ إِنَّهُ مِنْ نَسْلِ دَاوُدَ، وَمِنْ بَيْتِ لَحْمٍ ،الْقَرْيَةِ الَّتِي كَانَ دَاوُدُ فِيهَا، يَأْتِي الْمَسِيحُ؟») يوحنا 7 ,و ايضاً قيل عنه انه سيكون ناصريا كما فى بشارة القديس متى الاصحاح 2 ( 23 وَأَتَى وَسَكَنَ فِي مَدِينَةٍ يُقَالُ لَهَا نَاصِرَةُ، لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ بِالأَنْبِيَاءِ:«إِنَّهُ سَيُدْعَى نَاصِرِيًّا») 


و لنتعرف معا يا اخوتى عن التجسد الذى كان لابن الله الازلى 
كلمنا القديس متى البشير فى الاصحاح 22 عن حوار على درجة فائقة من الاهمية دار بين السيد المسيح و الفريسيين ( طبقة معلمى الناموس " التوراة "  ) ليعلن لهم انه هو ربهم (41 وَفِيمَا كَانَ الْفَرِّيسِيُّونَ مُجْتَمِعِينَ سَأَلَهُمْ يَسُوعُ 42 قَائلاً:«مَاذَا تَظُنُّونَ فِي الْمَسِيحِ؟ ابْنُ مَنْ هُوَ؟» قَالُوا لَهُ:«ابْنُ دَاوُدَ». 43 قَالَ لَهُمْ: «فَكَيْفَ يَدْعُوهُ دَاوُدُ بِالرُّوحِ رَبًّا؟ قَائِلاً: 44 قَالَ الرَّبُّ لِرَبِّي: اجْلِسْ عَنْ يَمِيني حَتَّى أَضَعَ أَعْدَاءَكَ مَوْطِئًا لِقَدَمَيْكَ. 45 فَإِنْ كَانَ دَاوُدُ يَدْعُوهُ رَبًّا، فَكَيْفَ يَكُونُ ابْنَهُ؟» 46 فَلَمْ يَسْتَطِعْ أَحَدٌ أَنْ يُجِيبَهُ بِكَلِمَةٍ. وَمِنْ ذلِكَ الْيَوْمِ لَمْ يَجْسُرْ أَحَدٌ أَنْ يَسْأَلَهُ بَتَّةً ) 

- السؤال لماذا لم يستطيع اى فريسى ان يتجاسر و يقول له :  لم يقل له اين هذا الكلام و من اين اتيت به - لانهم للاسف كالببغاوات يتلون اقوال داود النبى و هم ايضا مثل الكثيرين حولنا لهم عيون و لكنها مطموسة و لهم آذان و لا تسمع - لان ما قاله السيد المسيح عن قول داود قال"  الرب لربى " هو فى مطلع المزمور 110 ( 1 قَالَ الرَّبُّ لِرَبِّي: «اجْلِسْ عَنْ يَمِينِي حَتَّى أَضَعَ أَعْدَاءَكَ مَوْطِئًا لِقَدَمَيْكَ».) - لذلك اذا كان الله رباً فبالتالى ابنه سيكون هو ايضاً رباً - قد يعتقد احد الاذكياء فى عيون انفسهم ان هذا يعنى انه يوجد " الهين - اله و اله " و للرد على من يعتقد انه يفكر و و يسنتج استنتاجات ليس لها علاقة بما نؤمن به نحن المسيحيين , لأن السيد المسيح نفسه قد شرح هذا الجزء تحديدا فى بشارة القديس يوحنا الاصحاح 17 عندما جعل الجموع تسمع شفاعته من اجل المؤمنين بتجسده ليعرفوا ان السيد المسيح هو واحد مع اللاهوت ( الروح الذى هو جوهر لاهوت الله ( الآب السمائى ) و الذى لا يقدر انسان ان يراه لانه يملأ الكون ) 
فهل يا ايها الانسان تستطيع أن تملأ حفرة بكل مياه البحر - فهذا هو تماما كما هو عقل الانسان بالنسبة لله المالئ للكون - قد تتعثر و لا تفهم و لكن لا تتوقف عن البحث او القراءة - لذلك السيد المسيح - الهنا الذى تجسد يوجه شفاعته بكل المحبة الى الآب السمائى ,مطالبا من اجلنا ان نتحد به ايضاً ليس هذا فى الارض و لكنه فى الحياة الابدية لنرى ما لا تقدر الملائكة ان تراه و هو المجد الذى لربنا يسوع المسيح ليس ان نراه فقط بل نعيش هذا المجد ايضا - و هذا ليس من اجل التفاخر بما سنكون عليه و لكن هذا من اجل أن نفهم ان حياة الانسان على الارض هى = صفر بالنسبة للحياة فى الملكوت 
(  10 وَكُلُّ مَا هُوَ لِي فَهُوَ لَكَ، وَمَا هُوَ لَكَ فَهُوَ لِي، وَأَنَا مُمَجَّدٌ فِيهِمْ. 11 وَلَسْتُ أَنَا بَعْدُ فِي الْعَالَمِ، وَأَمَّا هؤُلاَءِ فَهُمْ فِي الْعَالَمِ، وَأَنَا آتِي إِلَيْكَ. أَيُّهَا الآبُ الْقُدُّوسُ، احْفَظْهُمْ فِي اسْمِكَ الَّذِينَ أَعْطَيْتَنِي، لِيَكُونُوا وَاحِدًا كَمَا نَحْنُ.)
( 22 وَأَنَا قَدْ أَعْطَيْتُهُمُ الْمَجْدَ الَّذِي أَعْطَيْتَنِي، لِيَكُونُوا وَاحِدًا كَمَا أَنَّنَا نَحْنُ وَاحِدٌ. 23 أَنَا فِيهِمْ وَأَنْتَ فِيَّ لِيَكُونُوا مُكَمَّلِينَ إِلَى وَاحِدٍ، وَلِيَعْلَمَ الْعَالَمُ أَنَّكَ أَرْسَلْتَنِي، وَأَحْبَبْتَهُمْ كَمَا أَحْبَبْتَنِي. 24 أَيُّهَا الآبُ أُرِيدُ أَنَّ هؤُلاَءِ الَّذِينَ أَعْطَيْتَنِي يَكُونُونَ مَعِي حَيْثُ أَكُونُ أَنَا، لِيَنْظُرُوا مَجْدِي الَّذِي أَعْطَيْتَنِي، لأَنَّكَ أَحْبَبْتَنِي قَبْلَ إِنْشَاءِ الْعَالَمِ. 25 أَيُّهَا الآبُ الْبَارُّ، إِنَّ الْعَالَمَ لَمْ يَعْرِفْكَ، أَمَّا أَنَا فَعَرَفْتُكَ، وَهؤُلاَءِ عَرَفُوا أَنَّكَ أَنْتَ أَرْسَلْتَنِي. 26 وَعَرَّفْتُهُمُ اسْمَكَ وَسَأُعَرِّفُهُمْ، لِيَكُونَ فِيهِمُ الْحُبُّ الَّذِي أَحْبَبْتَنِي بِهِ، وَأَكُونَ أَنَا فِيهِمْ».


- لذلك يشرح القديس بولس الرسول عن تقديم السيد المسيح ( ابن الله ) جسده قربان لمغفرة الخطايا التى لكل البشرية من الذين آمنوا به رباً و مخلصاً ,منذ آدم و حتى نهاية الأيام و ذلك فى رسالته الى العبرانيين فى الاصحاح 10 قائلا (  12 وَأَمَّا هذَا فَبَعْدَمَا قَدَّمَ عَنِ الْخَطَايَا ذَبِيحَةً وَاحِدَةً، جَلَسَ إِلَى الأَبَدِ عَنْ يَمِينِ اللهِ، 13 مُنْتَظِرًا بَعْدَ ذلِكَ حَتَّى تُوضَعَ أَعْدَاؤُهُ مَوْطِئًا لِقَدَمَيْهِ. 14 لأَنَّهُ بِقُرْبَانٍ وَاحِدٍ قَدْ أَكْمَلَ إِلَى الأَبَدِ الْمُقَدَّسِينَ. ) لذلك أعداء السيد المسيح هم الذين سيكون لهم العذاب الابدى 

- ايضاً من العجيب و الغريب أن يكون الشيطان نفسه كان متشككاً فى شخص السيد المسيح هل هو ابن الله الذى تكلمت عنه النبوءات مسبقاً لذلك كان يخاطبه قائلا ( أن كنت ابن الله ) و قد استخدم معه كافة الحيل كى يسقطه كما اسقط آدم و حواء و الذين كانا ابناء الله ( قبل أن يسقطا فى الخطية ) و هذا الاختبار الذى اجراه الشيطان للسيد المسيح مكتوب فى بشارة القديس لوقا الاصحاح 4 و ايضا القديس متى الاصحاح 4 ( و لكن السيد المسيح لم يسقط لأنه مولود من الروح ( يوحنا 3 : 6 ) و لذلك قال لليهود (  46 مَنْ مِنْكُمْ يُبَكِّتُنِي عَلَى خَطِيَّةٍ؟ فَإِنْ كُنْتُ أَقُولُ الْحَقَّ، فَلِمَاذَا لَسْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِي؟ 47 اَلَّذِي مِنَ اللهِ يَسْمَعُ كَلاَمَ اللهِ. لِذلِكَ أَنْتُمْ لَسْتُمْ تَسْمَعُونَ، لأَنَّكُمْ لَسْتُمْ مِنَ اللهِ».) يوحنا البشير الاصحاح 8 

- و ايضا يؤكد لنا يوحنا البشير فى رسالته الاولى الاصحاح 5 (  18 نَعْلَمُ أَنَّ كُلَّ مَنْ وُلِدَ مِنَ اللهِ لاَ يُخْطِئُ، بَلِ الْمَوْلُودُ مِنَ اللهِ يَحْفَظُ نَفْسَهُ، وَالشِّرِّيرُ لاَ يَمَسُّهُ.) لذلك يا اخوتى بتجسد السيد المسيح ( أبن الله ) اعطانا نحن ايضاً أن نكون ابناء الله و ذلك كما قال القديس يوحنا البشير فى الاصحاح 1 بالروح القدس (  وَأَمَّا كُلُّ الَّذِينَ قَبِلُوهُ فَأَعْطَاهُمْ سُلْطَانًا أَنْ يَصِيرُوا أَوْلاَدَ اللهِ، أَيِ الْمُؤْمِنُونَ بِاسْمِهِ. 13 اَلَّذِينَ وُلِدُوا لَيْسَ مِنْ دَمٍ، وَلاَ مِنْ مَشِيئَةِ جَسَدٍ، وَلاَ مِنْ مَشِيئَةِ رَجُل، بَلْ مِنَ اللهِ.)


- لذلك نفهم أن حكمة الله ( المتجسد ) أنه ارانا كيف هو عمل و تأثير " الميلاد الروحى " فى حياة البشر , لذلك نراه كان يهتم بالتعليم أكثر من التكلم عن شخصه او عظمته أو أن الملائكة هى خادمة له أو يتباهى بما يفعله من معجزات " خارقة للطبيعة " ,  لذلك كان يعتبرشخص السيد المسيح, شخصاً غامضاً بالنسبة لليهود الذين ينظرون تحت أقدامهم مثل الكثيرين ممن نعايشهم فى ايامنا هذه - فكما كان اليهود ينتظرون المسيا ( اى المسيح ) الذى سيخلصهم من حكم الرومان و يعيدهم أُمة قوية تهابها الامم - لذلك غشيت عيونهم عن معرفته لانهم لم يصدقوا أن الله فى قدرته أن يتجسد مع أن التوراة و الانبياة تكلمت بطريقة مباشرة عن هذا التجسد منها على سبيل المثال ما جاء فى سفر زكريا الاصحاح 6  (  هكَذَا قَالَ رَبُّ الْجُنُودِ قَائِلاً: هُوَذَا الرَّجُلُ «الْغُصْنُ» اسْمُهُ. وَمِنْ مَكَانِهِ يَنْبُتُ وَيَبْنِي هَيْكَلَ الرَّبِّ. 13 فَهُوَ يَبْنِي هَيْكَلَ الرَّبِّ، وَهُوَ يَحْمِلُ الْجَلاَلَ وَيَجْلِسُ وَيَتَسَلَّطُ عَلَى كُرْسِيِّهِ، وَيَكُونُ كَاهِنًا عَلَى كُرْسِيِّهِ ) 
الرجل الغصن اشارة لانه سيدعى ناصريا كما فى بشارة القديس متى (مت  2 :  23)

- ايضا نجد الله يرفض الهيكل و كل اشكال العبادة التى كانت للشعب اليهودى و كل التقدمات التى تقدم فيه و ذلك فى اشعياء 66 ( 1 هكَذَا قَالَ الرَّبُّ: «السَّمَاوَاتُ كُرْسِيِّي، وَالأَرْضُ مَوْطِئُ قَدَمَيَّ. أَيْنَ الْبَيْتُ الَّذِي تَبْنُونَ لِي؟ وَأَيْنَ مَكَانُ رَاحَتِي؟ 2 وَكُلُّ هذِهِ صَنَعَتْهَا يَدِي، )
* فبالرجوع الى نبوءة زكريا نجد أن الرجل الغصن هو اشارة للتجسد الالهى و انه سيدعى "ناصريا "وهو وحده الذى له القدرة على بناء هيكل الرب و يجلس و يتسلط على كرسيه بل فيكون هو ايضاً رئيسا للكهنة , لذلك يشرح لنا القديس بولس الرسول فى رسالته الى العبرانيين الاصحاح 9  قائلا و مؤكداً أن لا يوجد كاهناً غير يسوع المسيح هو فقط الذى قدم بدم ذاته الفداء عن كل البشرية ( 11 وَأَمَّا الْمَسِيحُ، وَهُوَ قَدْ جَاءَ رَئِيسَ كَهَنَةٍ لِلْخَيْرَاتِ الْعَتِيدَةِ، فَبِالْمَسْكَنِ الأَعْظَمِ وَالأَكْمَلِ، غَيْرِ الْمَصْنُوعِ بِيَدٍ، أَيِ الَّذِي لَيْسَ مِنْ هذِهِ الْخَلِيقَةِ، 12 وَلَيْسَ بِدَمِ تُيُوسٍ وَعُجُول، بَلْ بِدَمِ نَفْسِهِ، دَخَلَ مَرَّةً وَاحِدَةً إِلَى الأَقْدَاسِ، فَوَجَدَ فِدَاءً أَبَدِيًّا. 13 لأَنَّهُ إِنْ كَانَ دَمُ ثِيرَانٍ وَتُيُوسٍ وَرَمَادُ عِجْلَةٍ مَرْشُوشٌ عَلَى الْمُنَجَّسِينَ، يُقَدِّسُ إِلَى طَهَارَةِ الْجَسَدِ، 14 فَكَمْ بِالْحَرِيِّ يَكُونُ دَمُ الْمَسِيحِ، الَّذِي بِرُوحٍ أَزَلِيٍّ قَدَّمَ نَفْسَهُ ِللهِ بِلاَ عَيْبٍ، يُطَهِّرُ ضَمَائِرَكُمْ مِنْ أَعْمَال مَيِّتَةٍ لِتَخْدِمُوا اللهَ الْحَيَّ!


- لذلك فنحن باجسادنا هيكل الله لان ضمائرنا قد تطهرت امام الله ( لان قد تم بنائنا فى جسد السيد المسيح السرى بجسده و دمه الذى نتناولهما ) و الذى قال لنا هذا هو بطرس الرسول فى رسالته الاولى الاصحاح 2 ( 5 كُونُوا أَنْتُمْ أَيْضًا مَبْنِيِّينَ ­كَحِجَارَةٍ حَيَّةٍ­ بَيْتًا رُوحِيًّا، كَهَنُوتًا مُقَدَّسًا، لِتَقْدِيمِ ذَبَائِحَ رُوحِيَّةٍ مَقْبُولَةٍ عِنْدَ اللهِ بِيَسُوعَ الْمَسِيحِ. 6 لِذلِكَ يُتَضَمَّنُ أَيْضًا فِي الْكِتَابِ:«هنَذَا أَضَعُ فِي صِهْيَوْنَ حَجَرَ زَاوِيَةٍ مُخْتَارًا كَرِيمًا، وَالَّذِي يُؤْمِنُ بِهِ لَنْ يُخْزَى»


 - فبنوة السيد المسيح لله لا يمكن أن ننكرها أو نكذب أقوال الله و هذا ما يقوله الله على لسان نبيه داود فى سفر المزامير من المزمور 2 (  الرَّبِّ: قَالَ لِي: «أَنْتَ ابْنِي، أَنَا الْيَوْمَ وَلَدْتُكَ. 8 اسْأَلْنِي فَأُعْطِيَكَ الأُمَمَ مِيرَاثًا لَكَ، وَأَقَاصِيَ الأَرْضِ مُلْكًا لَكَ. 9 تُحَطِّمُهُمْ بِقَضِيبٍ مِنْ حَدِيدٍ. مِثْلَ إِنَاءِ خَزَّافٍ تُكَسِّرُهُمْ».) , لذلك استحق السيد المسيح أن يكون هو الكاهن الذى للأبد لانه من الله أى منه تجسد - فهو ليس مثل باقى الخليقة من تراب , لا بل هو من روح الله القدوس و لذلك كل من مات من الانبياء دفن فى الارض و أما السيد المسيح ليس من تراب الارض لان كرسى عرشه فى السماء لانه هو كاهن ابدى و ذلك ما اكده بولس الرسول فى رسالته الى العبرانيين  الاصحاح 5 (  5 كَذلِكَ الْمَسِيحُ أَيْضًا لَمْ يُمَجِّدْ نَفْسَهُ لِيَصِيرَ رَئِيسَ كَهَنَةٍ، بَلِ الَّذِي قَالَ لَهُ:«أَنْتَ ابْنِي أَنَا الْيَوْمَ وَلَدْتُكَ». 6 كَمَا يَقُولُ أَيْضًا فِي مَوْضِعٍ آخَرَ: «أَنْتَ كَاهِنٌ إِلَى الأَبَدِ عَلَى رُتْبَةِ مَلْكِي صَادَقَ».


- هذا كان يجب أن يحدث اى التجسد الالهى لكى يعود البِر الى البشر و السلام و المحبة ولنعرف ما يريده الله منا نحن البشر ,  هذا ما رأيناه فى تلاميذ السيد المسيح من بعد ان اخذوا قوة الروح النارى "الروح القدس " فتحولوا الى كائنات سمائية لا يخطئون و لا يخافون و لا يهتمون بالعالم و لا يفكرون فيما يقع عليهم من اضطهادات لانهم عرفوا و ذاقوا نعمة و قوة السيد المسيح العاملة فى حياتهم 
(23 فَكَانَ يَلْزَمُ أَنَّ أَمْثِلَةَ الأَشْيَاءِ الَّتِي فِي السَّمَاوَاتِ تُطَهَّرُ بِهذِهِ، وَأَمَّا السَّمَاوِيَّاتُ عَيْنُهَا، فَبِذَبَائِحَ أَفْضَلَ مِنْ هذِهِ. 24 لأَنَّ الْمَسِيحَ لَمْ يَدْخُلْ إِلَى أَقْدَاسٍ مَصْنُوعَةٍ بِيَدٍ أَشْبَاهِ الْحَقِيقِيَّةِ، بَلْ إِلَى السَّمَاءِ عَيْنِهَا، لِيَظْهَرَ الآنَ أَمَامَ وَجْهِ اللهِ لأَجْلِنَا. 25 وَلاَ لِيُقَدِّمَ نَفْسَهُ مِرَارًا كَثِيرَةً، كَمَا يَدْخُلُ رَئِيسُ الْكَهَنَةِ إِلَى الأَقْدَاسِ كُلَّ سَنَةٍ بِدَمِ آخَرَ. 26 فَإِذْ ذَاكَ كَانَ يَجِبُ أَنْ يَتَأَلَّمَ مِرَارًا كَثِيرَةً مُنْذُ تَأْسِيسِ الْعَالَمِ، وَلكِنَّهُ الآنَ قَدْ أُظْهِرَ مَرَّةً عِنْدَ انْقِضَاءِ الدُّهُورِ لِيُبْطِلَ الْخَطِيَّةَ بِذَبِيحَةِ نَفْسِهِ. 27 وَكَمَا وُضِعَ لِلنَّاسِ أَنْ يَمُوتُوا مَرَّةً ثُمَّ بَعْدَ ذلِكَ الدَّيْنُونَةُ، 28 هكَذَا الْمَسِيحُ أَيْضًا، بَعْدَمَا قُدِّمَ مَرَّةً لِكَيْ يَحْمِلَ خَطَايَا كَثِيرِينَ، سَيَظْهَرُ ثَانِيَةً بِلاَ خَطِيَّةٍ لِلْخَلاَصِ لِلَّذِينَ يَنْتَظِرُونَهُ. ) 


- فبتجسد حكمة الله و كلمته الازلى اراد أن يضع لنا قوانين من يسكنون السماء فى الحياة الأبدية و بعد أن ارسى لنا هذه القوانين بطريقة عملية أى طبقها على ذاته و كان قدوة لنا فى طريق الحياة فى العالم لانه هو الطريق و الحق و الحياة كما قال عن نفسه (يو  14 :  6) صعد الى السماء 
-  لذلك علينا أن نعرف أن تلك القوانين لا يقوى عليها البشر الجسدانيون الذين هم بعيدون عن الاسرار المقدسة و الذين لا يطلبون معونة الله فى حياتهم اليومية كى يساعدهم فى المرور من المحن الضيقات و التجارب و يمحصون كالذهب ( فان الذهب يمحص في النار و المرضيين من الناس يمحصون في اتون الاتضاع (سيراخ  2 :  5 ) لذلك يقول لنا الهنا هذا" المُعلم السمائى " (29 اِحْمِلُوا نِيرِي عَلَيْكُمْ وَتَعَلَّمُوا مِنِّي، لأَنِّي وَدِيعٌ وَمُتَوَاضِعُ الْقَلْبِ، فَتَجِدُوا رَاحَةً لِنُفُوسِكُمْ. 30 لأَنَّ نِيرِي هَيِّنٌ وَحِمْلِي خَفِيفٌ».) بشارة القديس متى 11

دانيال 11 
 أَمَّا الشَّعْبُ الَّذِينَ يَعْرِفُونَ إِلهَهُمْ فَيَقْوَوْنَ وَيَعْمَلُونَ. 33 وَالْفَاهِمُونَ مِنَ الشَّعْبِ يُعَلِّمُونَ كَثِيرِينَ. وَيَعْثُرُونَ بِالسَّيْفِ وَبِاللَّهِيبِ وَبِالسَّبْيِ وَبِالنَّهْبِ أَيَّامًا. 34 فَإِذَا عَثَرُوا يُعَانُونَ عَوْنًا قَلِيلاً، وَيَتَّصِلُ بِهِمْ كَثِيرُونَ بِالتَّمَلُّقَاتِ. 35 وَبَعْضُ الْفَاهِمِينَ يَعْثُرُونَ امْتِحَانًا لَهُمْ لِلتَّطْهِيرِ وَلِلتَّبْيِيضِ إِلَى وَقْتِ النِّهَايَةِ. لأَنَّهُ بَعْدُ إِلَى الْمِيعَادِ.

آمين 



‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق